Sep 8, 2012

Posted by in Menstruation, Q & A | 0 Comments

Can Surahs be recited at the time of Menstruation?

Can Surahs be recited at the time of Menstruation?

Question:

Can Surahs be recited at the time of Menstruation?

Answer:

In the name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

Assalamualaikum Warahmatullahi Wabarakatuhu
If the entire Surah Fatihah is recited with the intention of dua, or if any other duas in the Quran are recited with the intention of dua and not with the intention of tilaawat (recitation); then it will be permissible and there is no sin in this.

For example, the Dua:

رَبَّنَا آتِنَا في الدُّنْيَا حَسَنَةً وفي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ

 “Rabbana aatina fid dunya hasanataw wa fil aakhirati hasanataw wa qinaa adhaaban naar.”

and the dua:

رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إنْ نَسِينَا أو أَخْطَأْنَا

Rabbana la tu’aakhidhna in naseena aw akhta’naa…till the end

 

It will be permissible to read all such verses with the intention of Dua.[1]

And Allah Ta’ala knows best
Mufti Luqman Hansrot
Fatwa Dept.



[1] (Behisti Zewar, Zam Zam publishers, Pg 96, Vol 1)

 ( قوله وقراءة قرآن ) …( قوله بقصده ) فلو قرأت الفاتحة على وجه الدعاء أو شيئا من الآيات التي فيها معنى الدعاء ولم ترد القراءة لا بأس به.

(رد المحتار ،سعيد، ص293،ج1)

قوله ( إلا بقصد الذكر ) أي أو الثناء أو الدعاء إن اشتملت عليه فلا بأس به في أصح الروايات

 قال في العيون ولو أنه قرأ الفاتحة على سبيل الدعاء أو شيئا من الآيات التي فيها معنى الدعاء ولم يرد به القرآن فلا بأس به اه واختاره الحلواني

(حاشية على مراقي الفلاح شرح نور الإيضاح ،دار الكتب العلميه، ص142)

أما قراءة ما دون الآية نحو ( بسم الله ) و ( الحمد لله ) إن كانت قاصدة قراءة القرآن يكره ، وإن كانت قاصدة شكر النعمة والثناء لا يكره ، ولا يكره التهجي وقراءة القنوت انتهى وغيره لم يقيد عند قصد الثناء والدعاء بما دون الآية ، فصرح بجواز قراءة الفاتحة على وجه الثناء والدعاء .

(فتح القدير ،مكتبه رشيديه، ص149،ج1)

أما إذا قرأه على قصد الثناء أو افتتاح أمرلا يمنع في أصح الروايات  وفي التسمية اتفاق أنه لا يمنع إذا كان على قصد الثناء أو افتتاح أمر  كذا في الخلاصة  وفي العيون لأبي الليث ولو أنه قرأ الفاتحة على سبيل الدعاء أو شيئا من الآيات التي فيها معنى الدعاء ولم يرد به القراءة فلا بأس به ..  واختاره الحلواني

(البحر الرائق شرح كنز الدقائق،مكتبه رشيديه، ص199،ج1)

(فتاوى محموديه،جامعه فاروقيه  ، ص210،ج5)

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *