Mar 20, 2013

Posted by in Menstruation, Pilgrimage, Q & A, Women's Issues, ʿUmrah | 0 Comments

What should be done if a women does Umrah in the state of Menses

What should be done if a women does Umrah in the state of Menses

Question:

Asalamualaikum.w

Dear Mufti

If a woman goes for Umrah, makes niyyah for Ihram while she has period. She was hoping for it to be over so before ten days she took shower, then did tawaaf, but realized it was’nt over. She got confused and didn’t do saee, got out of Ihraam and left.

What should she do.

Answer:

In the name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.
As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

Respected Brother

A women who has done the rituals of Umrah in the state of Haid (Menses) should repeat the Tawaaf and Sa’ee once she is in the state of purity.

However if she does not perform the Tawaaf and Sa’ee, one Damm will become necessary upon her.[1]

And Allah Ta’ala knows best
Mufti Luqman Hansrot
Fatwa Dept.

www.efiqh.com



[1]  لو طاف للعمرة جنبا أو محدثا فعليه دم.
(رد المحتار , دار الفكر , ج 2 , ص 551)

ولو طاف للعمرة كله أو أكثره أو أقله لو شوطا جنبا أو حائضا أو نفساء أو محدثا فعليه شاة لا فرق فيه بين الكثير والقليل والجنب والمحدث؛ لأنه لا مدخل في طواف العمرة للبدنة، ولا للصدقة بخلاف طواف الزيارة، وكذا لو ترك منه أي من طواف العمرة أقله، ولو شوطا فعليه دم، وإن أعاده سقط عنه الدم اهـ.

 (البحر الرائق, دار الكتاب, ج 3 , ص 24)

(قوله: أو طاف لعمرته وسعى محدثا، ولم يعد) أي تجب شاة لتركه الواجب، وهو الطهارة قيد بقوله، ولم يعد؛ لأنه لو أعاد الطواف طاهرا فإنه لا يلزمه شيء لارتفاع النقصان بالإعادة، ولا يؤمر بالعود إذا رجع إلى أهله لوقوع التحلل بأداء الركن مع الحلق، والنقصان يسير، وما دام بمكة يعيد الطواف؛لأنه الأصل، والأفضل أن يعيد السعي لأنه تبع للطواف، وإن لم يعده فلا شيء عليه، وهو الصحيح؛ لأن الطهارة ليست بشرط في السعي، وقد وقع عقب طواف معتد به، وإعادته لجبر النقصان كوجوب الدم لا لانفساخ الأول. ولو قال المصنف محدثا أو جنبا لكان أولى؛ لأنه لا فرق بين الحدثين في طواف العمرة كما في المحيط وغيره.
(البحر الرائق, دار الكتاب الإسلامي, ج 3 , ص 23)
(معلم الحجاج ,كتب خانه , ص 244)

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *